أخبار وطنية

CGTM نحتفظ بحقنا في ملاحقة MCM

أصدرت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا بيانا بشأن فصل شركة معادن نحاس موريتانيا لعمال منها وهذا نص البيان:
في مخالفة صريحة للنصوص القانونية المعمول بها في البلد أقدمت شركة مناجم نحاس موريتانيا “MCM” على تسريح العشرات من العمال. فلم تحترم إدارة الشركة مقتضيات قانون الشغل الموريتاني والنصوص المطبقة له حيث لم تحدد ترتيب العمال المزمع فصلهم كما تنص على ذالك المادة 57 من مدونة الشغل. كما لم تبلغ مفتش الشغل المختص بمشروع التسريح الجماعي لكي يتسنى له القيام بالمساعي الحميدة المنصوص عليها في المادة الشار اليها أعلاه.

كما أن إدارة الشركة لم تحترم مقتضيات المادة 3 من المقرر المحدد لقواعد ترخيص ساعات العمل الإضافي والتي تنص على عدم جواز تسريح عمال بفعل نقص العمل في الشهر الذي يلي الشهر الذي انجز فيه المعنيون ساعات عمل إضافي.

والأدهى من كل ذالك والأمر أن الشركة لم تحترم أبسط قواعد فسخ عقود العمل والمتمثلة في اشعار كل عامل بقرار ففسخ عقد عمله مع ذكر الأسباب وتمكينه من تقديم كافة الملاحظات في غضون ثمان وأربعين ساعة قبل اتخاذ قرار الفصل.

وأمام هذه الوضعية المقلقة فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا وبعد أن أبلغت الوزير المكلف بالشغل بملاحظاتها حول المخالفات التي شابت مسطرة تسريح العمال المعنيين:

تعرب عن تضامنها الكامل مع عمال “MCM” ضحايا تعسف إدارة الشركة
تشجب بشدة انتهاك القوانين والنظمالمعمول بها في البلد من طرف إدارة الشركة
تطالب إدارة الشركة بالتراجع عن قرار التسريح الجماعي التعسفي والباطل وعديم الأثر
تدعو السلطات المختصة للعمل على ضمان الصرامة في فرض احترام القوانين والنظم المعمول بها في البلد
تهيب بجميع العمال بالوقوف بحزم يدا بيد للدفاع عن حقوقهم وحماية مصالحهم
تعلن عن الاحتفاظ بحقها في الملاحقة القضائية لشركة معادن نحاس موريتانيا والشركة الأم(فست كوانتوممينرالز “FQM”)

نواكشوط بتاريخ 07 فبراير 2020

اللجنة التنفيذية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى