أخبار وطنية

البيان: خبير اقتصادي: المنطقة الحرة فكرة اكثر من ممتازة لو تبعت فيها معايير التأسيس

البيان – أكد الخبير الإقتصادي والنائب البرلماني السابق زيني ولد احمد الهادي في تصريح خص به موقع “البيان انفو ” ضمن سلسلة لقاءات يجريها المع مع النخبة حول المنطقة الحرة وادائها ومردوديتها الاقتصادية على الولاية أن انواذيبو تمتاز بموقع استراتجي يقع بين عالمين اوروبي وافريقي وهما عالمان متكاملان اقتصاديا .

فالدول الأوروبية صناعية وتملك المال اللازم والخبرة للإستثمار خارج حدودها .

وافريقيا سوق عالمية وهي اليوم قبلة لكل المستثمرين الإقتصدين عبر العالم قصد تسويق منتوجاتهم .

واضاف الخبير الإقتصادي ان انواذيبو تقع في حيز جغرافي مناسب للقارتين مما يؤهلها بأن تكون رافدا اقتصاديا مهما وفق تعبيره .

واوضح التكنو قراطي البارز زيني ولد احمد الهادي

أن فكرة المنطقة الحرة كانت اكثر من ممتازة لو تبعت فيها المعايير التي تم تأسيسها عليها .

وهي خلق اقطاب متعددة ومبنية على اساس تنموي سليم يراعي اولويات التجربة .

فالمناطق الحرة لديها قوانين محددة تتوزع على ثلا محاور تنموية .

1قطب تجاري .

2قطب سياحي .

3قطب صناعي .

حيث يتم تقطيع ارض المدينة على هذا الاساس وعلى فترات طويلة تمتد لأكثر من ثلاثين سنة ويتم احترام النصوص المنظمة لهذا التقطيع .

ثم تأتي المرحلة الثانية وهي فتح منا قصات دولية امام المستثمرين الاجانب والوطنين كلا حسب ذوقه وطاقته الاستثمارية دون ان ننسى البنية التحتية .

فهي الآخرى تلعب دورا بارزا في نجاح هذا النوع من التجارب حسب وصفه .

هذه هي اهم المحاور التي يجب التباعها -يضيف -الاقتصادي الكبير والفني زيني ولد احمد الهادي .

واضاف ثمة عامل آخر قد يؤثر على مردودية المنطقة الحرة وهو ملف تربات انواذيبو الذي يعتبر حجر الزاوية في اية تنمية يراد لها النجاح خاصة اذا تعلق الأمر بالمناطق الحرة.

لأنها مبنية على اسس ومواصفات معينة لايمكن تجاوزها وتلعب القطع الارضية فيها الدور المحوري .

حيث يمنع منعا بات تقسيم الارض الا على برنامج متكامل يراعي العوامل المذكورة آنفا وهي الاقطاب التنموية سواء تعلق الامر بالصناعي منها أوالسياحي

أوالتجاري .

أوالخصوصي .

تلك عوامل لم تراعى ولم تحترم للاسف يضيف النائب السابق والخبير الاقتصادي ولد احمد الهادي .

وربما تكون هي السبب في شل المنطقة الحرة عندنا اذا قورنت بمثيلاتها في المنطقة .

وخلص ولد احمد الهادي في تصريحه لموقع “البيان انفو ” انه تجب مراجعة المشروع من جديد وسياغته حسب الاسس التي انشئ من اجلها اصلا واولها الجانب المتعلق بالأرض .

فنواذيبو منطقة حيوية ولها ميزات هامة جدا تستطيع الدولة الاستفادة منها عن طريق انجاح مشروع المنطقة الحرة اذا اعيدت سياغته من جديد وطبقا لقانون المناطق الحرة المتبع عبر العالم أو عن طريق التركيز على الصبد البحري .

فإنه هو الآخر له فوائد لاتعد ولاتحصى ويستطيع هذا القطاع وحده النهوض باقتصاد موريتانيا اذا احسن تدبيره .

وقال ولد احمد الهادي ان المغرب استطاعت خلق نهصة اقتصادية عملاقة بواسطة الصيد رغم انها لاتملك عشر ماهو متاح لموريتانيا التي تعتبر شواطئها من اغنى شواطئ الغالم ولها ميزة اخرى تعطيها قيمة اضافية هي الافق .

حيث تمتد الشواطئ الموريتانية على اكثر من 600ميل بحري .

وبالتالي تستطيع الدولة خلق نهضة تنموية كبيرة بواسطة الصيد عن طريق الاستقلال المعقلن والتسيير المحكم لهذه الثروة المتجددة والعالية الجودة وفق تعبيره .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى