نقص التمويل وغلاء أسعار المحروقات والثلج أبرز مشاكل الصيادين في الإفتتاح

انواذيبو إنفو كشف فاعلون في قطاع الصيد التقليدي ل”نواذيبو-أنفو” عن أن نقصا في التمويل واجه الصيادين في الافتتاح الحالي بعد جائحة كورونا في ظل غياب كامل لأي دور للسلطة المحلية في الافتتاح الحالي لأول مرة.

ووفق الفاعلين فإن الصيادين قد أثاروا مشكل التمويل بداية يوليو الجاري أمام وزير الصيد والوالي ، وبأن المصانع تحاول استغلال الظرف داعين إلى ايجاد بدائل.

ووفق الفاعلين فقد أدى تضاعف الطلب على الثلج إلى غلاء سعره بشكل كبير فقفز من 12000 لحمولة الشاحنة إلى 20 ألف أوقية قديمة إضافة إلى سعر المحروقات من 117 إلى 192 أوقية قديمة.

ووفق الفاعلين فقد عانوا من مضايقات مالية في دفع تكاليف رسو الزوارق بالرغم من مساعي امهالهم حتى العودة إلا أنه على أرض الميدان لم يتجسد وفق قولهم.

ويخشى الفاعلون من عدم اتخاذ أي اجراءات وتدابير لضبط الأسعار بعد تخلي السلطات عن دورها الرقابي والمواكبة في هبوط أسعار الأسماك

Be the first to comment

اترك ردا