أخبار وطنية

مناديب عمال تازيازت يهددون بالعودة للإضراب

الاقتصادي الموريتاني – في اتصال هاتفي مع بونن ولد سيدي ولد زيني، أحد مناديب العمال في تازيازت، عبر الأخير باسم المناديب عن الامتعاض الشديد من الظروف التي يعيشها العمال في الشركة.
وأضاف ولد زيني أن تلاعب إدارة الشركة بمصالح العمال ،خلال الفترة الأخيرة، وتجاهل السلطات للرسالة التي وجهوها إليه، والتي ضمنوها ملاحظاتهم ومآخذهم – طيلة مدة تعليق الإضراب – زاد الطين بلة ، وصاعد من الحنق العمالي، ماجعل شبح عودة الإضراب أقرب من أي وقت مضى.
المندوب العمالي ذكر بالوضعية الصحية المتفاقمة، حيث يعد المصابون بالفيروس داخل أسوار الشركة بالعشرات، وفي ظروف وصفها بغير المقبولة، لكنى الأدهى – حسب تعبيره – هو أن الشركة لاتقيم وزنا لعائلات العمال ومخالطيهم، وتعرضهم للخطر؛ حيث تقوم بفحص العمال القادمين إلى الشركة عند وصولهم، لكنها لاتفعل نفس الشيء عند مغادرتهم في العطل المحددة، مايجعل خطر نقلهم للفيروس إلى العوائل قائما وبشدة، وخصوصا أن شروط التباعد الاجتماعي غائبة في الشركة، سواء في باصات النقل، أو في أماكن الإقامة.
المندوب العمالي أكد أنه وباسم بقية المناديب يضع والي إينشري باعتباره راعي تعليق الاتفاق أما مسؤولياته في العمل على تلبية مطالب العمال السابقة وتطبيق ما تم الاتفاق عليه والوقوف في وجه غطرسة الشركة، وإنقاذ العمال من واقع صحي متفاقم وغير مبرر أو أنهم سيعودون إلى الإضراب وفي وقت قياسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى