أخبار وطنية

عضو في لجنة التحقيق البرلماني يلمح لاحتمال ضلوع الوزير الأول المعين في ملف فساد وعضو آخر ينفي

الاقتصادي الموريتاني – لمح النائب الصوفي ولد الشيباني عضو لجنة التحقيق البرلمانية إلى احتمالية ضلوع الوزير الأول المعين محمد ولد بلال في شبه فساد تتعلق بتنفيذ شركة ATTM التي كان يديرها لمنشآت تعود ملكيتها إلى الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز عند الكيلومتر 70 على الطريق الرابط بين انواكشوط وأكجوجت.

واعتبر ولد الشيباني أن القضاء وحده هو الكفيل بتحديد ما إذاكانت الشركة – التي كان يديرها الوزير الأول – بريئة من أي مخالفة قانونية في تنفيذها للأشغال الخاصة بالموقع العائدة ملكيته لولد عبد العزيز.

من جانب آخر نفى عضو اللجنة ومقررها النائب يحي ولد الواقف أن تكون لشركة ATTM التي نفذت الأشغال أية مسؤولية، باعتبار أن دورها اقتصر على التنفيذ وأن المسؤولية في شبهة الفساد تعود إلى خيرية سنيم التي كانت الممول والمشرف.

المصدر: مراسلون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى